Skip to main content
Menu
المواضيع

سياسة إطلاق النار

خلال السنين قتلت إسرائيل آلاف الفلسطينيين في الأراضي المحتلة مستندة في الظاهر إلى تعليمات إطلاق النار وأحكام القانون الإنساني الدولي إذ كلاهما يحدّد الحالات المسموح فيها إطلاق النار بهدف القتل. لكنّها قشرة قانونيّة زائفة إذ تطلق قوّات الأمن النار بهدف القتل في حالات أخرى - بدعم جارف من السلك السياسي والمحاكم والجهاز العسكري. هذه السياسة تجسّد عمق استهتار إسرائيل بحياة الفلسطينيين وسلامة أجسادهم، وتيح مواصلة إطلاق النيران القاتلة كونَه من الآليّات الأساسية التي تتيح لإسرائيل حفظ سيطرتها العنيفة على ملايين الفلسطينيين.

لقراءة المزيد >>
محتوى الفيديو

دون سبب، أطلق جنديّ النار على سيّارة مرّت قرب نقطة عسكريّة فقتل السائق محمد موسى وجرح شقيقته

صباح 31.10.17، كان محمد موسى (26 عامًا) وشقيقته لطيفة (34 عامًا، متزوّجة وأمّ لخمسة) متّجهين إلى رام الله من قريتهم دير بلّوط، الواقعة إلى الغرب من سلفيت، في سيّارة يقودها محمد. كان غرض محمّد تسلّم رخصة سواقة شاحنة من وزارة المواصلات في رام الله،…
اصدارات

بلا حسيب أو رقيب

في العقدين الأخيرين أنشأت الدولة واقعًا يمكّنها من التملّص شبه التامّ من دفع التعويضات للفلسطينيين المتضرّرين على يد قوّات الأمن، رغم أنّ هذا واجبها الذي ينصّ عليه القانون الدولي. تقرير جديد تنشره بتسيلم هذا الصباح (الأربعاء، 8 آذار) يتقصّى كيف جرى…

وسائل إعلام ذات صلة: