Skip to main content
Menu
المواضيع

قيود على الحركة والتنقّل

فرض القيود على حركة الفلسطينيين سكّان الأراضي المحتلّة هو أحد الأدوات المركزية في يد إسرائيل للسيطرة عليهم وتسيير نظام الاحتلال. إنّها تقيّد حركتهم داخل الضفة الغربية وأيضًا عبورهم بين قطاع غزّة والضفة الغربية ودخولهم إلى القدس الشرقية وإسرائيل، وسفرهم إلى الخارج - وكلّها رَهن بتصريح تصدره إسرائيل تعسّفيًّا ضمن إجراءات بيروقراطيّة مطوّلة وعديمة الشفافية؛ كما تُبطله تعسّفيًّا إذا أصدرته. هذا الواقع يفرض على الفلسطينيين حياة ملؤها انعدام اليقين ممّا يعقّد أبسط المهام وإمكانيّة تخطيط حياتهم كما يلغي أيّة فرصة للتطوير الاقتصادي المستقرّ.

 

لقراءة المزيد >>
محتوى الفيديو

روتين الاحتلال في الخليل: منع الجيش سيّارة إسعاف تابعة للهلال الأحمر من الوصول لإخلاء مريض من منزله في حيّ تل رميدة

بعد مضيّ أسبوع على حادثة التنكيل بعائلة أبو شمسيّة الذي شارك فيه جنود وعناصر من شرطة حرس الحدود ومستوطنون والتي وقعت في 16.6.19 أصيب عماد أبو شمسيّة بضربة شمس. عند السّاعة 3:00 فجرًا استدعت زوجته سيّارة إسعاف لتنقله إلى المستشفى حين لاحظت ارتفاعًا…
اصدارات

إخلاء – بناء – استغلال

التقرير الذي ينشره بتسيلم اليوم يتقصّى الوسائل التي تستخدمها إسرائيل في الاستيلاء على الحيّز القرويّ الفلسطيني، تحطيمه إلى شظايا، ونهب أراضي ومياه السكّان لنقلها إلى أيدي المستوطنين. يأتي وصف عملية الاستيلاء من خلال عرض مصائر قرىً ثلاث في محافظة…