Skip to main content

خربة حُمصة في الأغوار بلا مياه جارية، صيف 2016

خربة حُمصة هي تجمّع صغير للرّعاة والمزارعين (عشرون عائلة)، ومثله تنتشر عشرات في أنحاء منطقة الأغوار. تقع حُمصة شمال شرق حاجز حمرة. لا تعترف السلطات الإسرائيلية بخربة حُمصة، كما التجمّعات ...
قراءة المقال كاملاً العودة إلى وضع الفيديو

خربة حُمصة في الأغوار بلا مياه جارية، صيف 2016

خربة حُمصة هي تجمّع صغير للرّعاة والمزارعين (عشرون عائلة)، ومثله تنتشر عشرات في أنحاء منطقة الأغوار. تقع حُمصة شمال شرق حاجز حمرة. لا تعترف السلطات الإسرائيلية بخربة حُمصة، كما التجمّعات الأخرى في الأغوار وسائر المنطقة C، ولذا تهدم السلطات مرارًا وتكرارًا بيوت الأهالي، تمنع عنهم الاتصال بشبكة المياه، وتعمل على ترحيلهم من هناك. يتحمّل الأهالي ظروف الحرّ القاسي في الأغوار فيما هم يعتاشون بالكاد من الزراعة ورعي الأغنام، ويعانون النقص الدائم في المياه. دينا وعبدالله أبو كباش من أهالي خربة حُمصة، لهما أربعة أولاد، يحدّثان عن صعوبات الحياة في ظروف نقص المياه وتنكيل السلطات الإسرائيلية بهم.

الموقع:

معلومات اضافية:

آخر الفيديوهات