Skip to main content
Menu
المواضيع

مؤسسات إسرائيلية وفلسطينية لحقوق الإنسان: حافظوا على حياة وصحة الجندي المخطوف

توجهت المؤسسات إلى الجهات التي تحتفظ بالجندي المصاب، جلعاد شليط، مطالبة إياها بالالتزام باتفاقية جنيف التي تنص على واجب حماية المصابين والمرضى، أفراد القوات المقاتلة، وواجب تقديم العلاج الطبي الملائم.

تنص الفقرة المتعلقة بالمصابين والمرضى بشكل واضح ان "أي تهديد على حياتهم، او استخدام العنف ضدهم محظورة بتاتا، ويحظر خاصة قتلهم أو إعدامهم، أو تعذيبهم... وان لا يبقوا عليهم بدون تقديم العلاج الطبي..."

كما تنص الفقرة المتعلقة بالأسرى انه يجب تقديم علاج طبي خاص للأسير في المستشفى، ويجب نقله لمركز طبي الذي يمكنه تقديم العلاج له.

"يحق لأفراد القوات المقاتلة ولأشخاص آخرين المذكورين في هذا البند، الذين يعانون من إصابة أو من مرض ما، الحصول على الحماية بكل ظرف كان" (اتفاقية جنيف الأولى، فقرة 2، بند 12).

المنظمات المشتركة في البيان الصحفي: رابطة أطباء لحقوق الإنسان- إسرائيل، بتسيلم – المركز الإسرائيلي لحقوق الإنسان في الأراضي المحتلة، مركز الميزان لحقوق الإنسان- غزة، هموكيد للدفاع عن الفرد، مركز غزة للصحة النفسية- غزة، مركز الضمير لحقوق الإنسان-غزة، جمعية حقوق المواطن، اللجنة ضد التعذيب.

كلمات مفتاحية