آخر التحديثات

عمليات الهدم بحجة الاحتياجات الامنية

بعد حملة "الرصاص المصبوب" على قطاع غزة توجهت بتسيلم إلى النيابة العسكرية وطالبت بالتحقيق في 20 حالة أظهرت تحقيقات بتسيلم وجود اشتباه جسيم بأن الجيش الاسرائيلي عمل بصورة تتنافى مع تعليمات القانون الإنساني الدولي وأن المصابين لم يكونوا مسلحين ولم يكونوا ضالعين بصورة ما في القتال.

01.02.12

بعد مرور ثلاث سنوات على الحملة يمكننا أن نحدد أن الجيش، الذي ادعى انه لا حاجة لجهاز تحقيق خارجي، مُني بفشل ذريع في محاولة قيامه بنفسه بالتحقيق في تعاطيه خلال حملة "الرصاص المصبوب". وهذا، من ناحية السياسة التي بلورها المستوى السياسي وكذلك من فحص الحالات التفصيلية وتعاطي القوات ميدانيا.

18.01.12

اكثر من 200 فلسطيني سكنوا في خربة قصة غربي الخليل. سجنت القرية بين الخط الاخضر والجدار الفاصل، الذي تم انهاء بنائه مؤخراً. بتاريخ 29.10.2007 طرد الجيش الاسرائيلي السكان وهدم القرية.

21.11.07

في يوم الخميس 10.2.05 نشرت صحيفة "هأرتس" الاسرائيلية ان الجيش الاسرائيلي قرر تجميد خطة حفر القناة وهدم البيوت.

10.02.05